شفيع .. أسد يحمي عرينه ..!!

الحسام نيوز_عمان صالح الراشد

شفيع لا يتراجع ولا يهرم, فما زال كما هو على العهد في جميع مشاركات المنتخب الوطني في نهائيات آسيا , أسد يحمي عرينه ويمنع اي لاعب من الإقتراب اليه, فيذود عنه بكل شجاعة وقوة ويقدم أروع مستوى, مما يمنح زملائه ثقة زائدة في التعامل مع مجريات اللقاء .

شفيع نجم اللحظات الحرجة والذي لا يتهز له جفن ويزداد ثباتاً وصلابة في الاوقات الحرجة, فجعل نجوم المنتخب الاسترالي يبدون كتلاميذ في عالم كرة القدم, حين تصدى لجميع محاولاتهم القوية والخجولة, فاليوم استعاد شفيع الألق الذي عهدناه في البطولات السابقة , وجعل القارة كلها تنتظر الكثير من الكرة الاردنية التي تألقت اليوم بصلابتها وقوتها ورجولة أعضاء المنتخب.

شفيع, أثبت أنه قائد منتخب ملهم وقادر على توزيع المهام اللحظية بين اللاعبين, واستطاع ان يقف سداً وبالذات في الثواني الأخيرة حين قاتل لأجل الحفاظ على شباكه, ليطلق الحكم صافرته ويطلق شفيع العنان لدموعه التي تحولت الى افراح طافت الوطن إبتهاجاً في انتصار كروي كنا بحاجة اليه حتى تعود كرتنا الى الواجهة.

شفيع ولد من جديد وأعادنا الى ذكريات الصين وقطر, ومعه سيولد جيل جديد من لاعبي كرة القدم سيكونوا قادرين على إعادة الألق لكرتنا وتاريخها الناصع, فشفيع عاد حوت آسيا من جديد واثبت أنه الحارس الابرز في عالم الكرة في القارة الصفراء.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق