حيدر رشيد : لا تنظر إلى الوراء ، أمضي نحو هدفك

 

 thumbnail (6)

   الحسام نيوز-عمان

سلسلة من الانجازات المُشرفة التي حققها خلال الأشهر الماضية جعلته واحد من أفضل لاعبي الجوجيتسو في العالم.

 

ونجح حيدر رشيد العام الماضي في تحقيق الميدالية الفضية في بطولة العالم بكولومبيا إلى جانب فوزه بالميدالية الذهبية في البطولة الآسيوية بتركمانستان ومن ثم نال فضية دورة الألعاب الآسيوية داخل الصالات في تركمانستان كذلك إلى جانب انتزاعه العديد من الميداليات الأخرى في البطولات المختلفة.

 

وخلال حديثه لموقع اللجنة الأولمبية الأردنية ، كشف “رشيد” أنه بدأ بممارسة رياضة الجوجيتسو في سن مُبكر ، حيث وجد ذاته في هذه الرياضة وكان واثقاً من أنها ستكون بوابته للمجد والتألق على المستوى العالمي.

 

“بدأت ممارسة رياضة الجوجيتسو في الربع الأخير من عام ٢٠٠٣ ، حيث قررت ممارسة هذه الرياضة كونها تناسب بنيتي الجسمانية . مارست قبلها التايكواندو لكني وجدت صعوبة في التأقلم مع هذه الرياضة على عكس الجوجيتسو التي اقتعنت بها ووجدت فيها ما يناسب قدراتي”.

 

وأصبح حيدر رشيد اسماً كبيراً في رياضة الجوجيتسو ووصوله إلى هذه المرحلة من التطور احتاج إلى الكثير من الصبر وبذل جهد كبير في التدريبات ، قائلاً :” في السنوات الأخيرة زاد شغفي برياضة الجوجيتسو وباتت جزءًا من حياتي . أصبحتُ أقضي يومي بالتدريبات لتحسين مستواي وأواصل رحلتي نحو أهدافي المتعددة في هذة الرياضة”.


وأضاف :” رياضة الجوجيتسو تحتاج إلى التضحية . عليك أن تسعى دائماً إلى التقدم لأن الجميع يسعى للوصول إلى القمة ، وهذا ما يجول في ذهني باستمرار”.

 

ووجه “رشيد” رسالة لكل لاعباً ولاعبةً من مختلف الرياضات بعدم التنازل عن حلمه ورفع الراية البيضاء مع أول تعثر قائلاً ، ” رسالتي لكل رياضي هي عدم الاستسلام والسعي جاهداً نحو الهدف الموضوع ، الخسارة في الرياضة أمْرٌ طبيعي ، لكن يتطلب منك دائماً التفوق على نفسك وتحويل أيّ خسارة إلى عامل محفز لك من أجل التعويض وتحقيق الانتصارات والمضي قدماً نحو الهدف الذي رسمته “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق